د.عبد العظيم المطعني

ولد د. المطعني في قرية المنصورية بمحافظة أسوان جنوبا، وبدأ حياته العملية بجريدة الأهرام ، ثم انتقل إلى التدريس بكلية اللغة العربية جامعة الأزهر، وتدرج في المناصب العلمية حتى حصل على الأستاذية فى البلاغة والنقد وأُعير إلى جامعة أم القرى بالمملكة العربية السعودية. كما اختير عضواً بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية
و د.عبد العظيم المطعني له  العديد من الإسهامات في مجال الفكر الإسلامي واللغة، ففي مجال البلاغة صدر له كتاب عن "خصائص التعبير القرآني والمجاز"، وآخر كتبه في هذا المجال هو "التفسير البلاغي للاستفهام".
وفي مجال الفقه الإسلامي نشر له كتاب" الفقه الاجتهادي" ، و "حد الردة"
وأتت العديد من كتب د.عبد العظيم المطعني في إطار رد الشبهات عن الإسلام، فكتب "مواجهة صريحة بين الإسلام وخصومه" و "أوروبا في مواجهة الإسلام" و "سماحة الإسلام في الدعوة إلى الله"،
كما كان للدكتور المطعنى الإسهام الكبير فى برنامج  " لغة القرآن الكريم"  بإذاعة القرآن الكريم
وبعد رجلة عظيمة فى خدمة لغة القرآن الكريم والدفاع عن الإسلام والمسلمين توفى الدكتور المطعنى فى 30 -7-2008 رحم الله الدكتور عبد العظيم المطعنى بما قدم للإسلام والمسلمين